الجمعة، 14 يونيو، 2013

الإيرانيون اقترعوا في واشنطن رغم معارضة عدد من الناشطين


تحوّل مكتب «تمثيل المصالح الإيرانية»، الواقع على جادة ويسكونسن، إلى مركز اقتراع وفد اليه عدد من الإيرانيين المقيمين في العاصمة والمناطق المجاورة لاختيار مرشحهم إلى الرئاسة. 
وعشية الانتخابات، قام عدد من الناشطين الايرانيين المعارضين لنظام الجمهورية الإسلامية بتوزيع مناشير ولصقها على الجدران تدعو إلى مقاطعة الانتخابات الحالية واستبدالها بما اسموه بـ «انتخابات حرة ونزيهة في ظل حكومة ديموقراطية فعليا». 
وعمد الإيرانيون المعارضون إلى محاولة التجمع أمام باب المكتب الإيراني، وهو بإدارة أميركيين من أصول إيرانية وتعود ملكيته إلى البعثة الديبلوماسية السويسرية، إلا ان وحدة «الأمن السري» المكلفة حماية السفارات والشخصيات، أرسلت سيارتي أمن ركنتا أمام المكتب، فيما أبعدت الشرطة المتظاهرين عن المكتب.

ليست هناك تعليقات:


Since December 2008