الأحد، 15 ديسمبر، 2013

«البنتاغون» تطلب من الكونغرس الموافقة على عقد عسكري مع الكويت بـ 150 مليون دولار

| واشنطن - من حسين عبد الحسين |
جريدة الراي

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) ان وكالة التعاون الدفاعي والامني التابعة لها اخطرت الكونغرس في الرابع من ديسمبر الجاري باحتمال تنفيذ صفقة مبيعات عسكرية خارجية لصالح الكويت تشمل خدمات هندسية فنية ومعدات مصاحبة وقطع غيار بالاضافة الى دعم لوجستي، لطائرات مقاتلة من نوع «اف اي - 18 سي/ دي»، بقيمة 150 مليون دولار.


وقالت الوزارة على موقعها على الانترنت ان حكومة الكويت تطلب استمرار عقد الخدمات الهندسية الفنية وعقد خدمات الصيانة وعقد خدمات الدعم في مجال المآوي المخصصة لاختبار الطائرات من دون صوت، والدعم لمكتب الارتباط الخاص ببرنامج طائرات «اف اي 18 سي/ دي» الكويتي، بما سيشمل قطع اصلاح وقطع غيار وخدمات دعم فني وعناصر اخرى من الدعم اللوجستي.


وأوضحت الوزارة في بيانها ان «المبيعات المقترحة ستساهم في تعزيز السياسة الخارجية والامن القومي للولايات المتحدة من خلال تعزيز الامن في بلد صديق كان وسيستمر في كونه قوة مهمة للاستقرار السياسي والتقدم الاقتصادي في الشرق الاوسط».


وقالت ان المبيعات المقترحة لخدمات الدعم ستمكن القوة الجوية الكويتية من ضمان الاداء والموثوقية لطائراتها من نوع «اف اي - 18 سي/ دي»، مضيفة ان هذه المبيعات لن تغير ميزان القوى الاساسي في الشرق الاوسط.


واشار البيان الى ان المتعاقدين الرئيسيين في هذه المبيعات سيكونون شركات «كاي اند اسوشييتس» في بوفالو غروف في ايلينوي، و«بوينغ» في سانت لويس في ميسوري، و«اندستريال اكوستيكس كوربوريشن» في وينتشيستر في انكلترا، و«جنرال الكتريك» في لين في ماساتشوستس، مضيفا ان ليس هناك اتفاقات بالباطن معروفة لدى الوزارة في هذه المبيعات المحتملة.


وذكرت الوزارة ان تنفيذ هذا العقد سيتطلب سفر 275 ممثلا للشركات المتعاقدة والحكومة الاميركية الى الكويت خلال فترة ثلاث سنوات لتوفير هذا الدعم، مشيرة الى انه لن يكون هناك اي تأثير على الجهوزية الدفاعية للولايات المتحدة نتيجة لهذه المبيعات.


ليست هناك تعليقات:


Since December 2008